اتبعنا على :




12/جمادى الثانية/1436

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

بداية، وبمناسبة انتهاء السنة المالية لعام 2014، أود أن أتقدم بالشكر الجزيل للسادة رئيس وأعضاء مجلس الإدارة الكرام وعلى رأسهم سعادة الشيخ فهد بن محمد بن جبر آل ثاني – رئيس مجلس الإدارة وللسيد الرئيس التنفيذي ولجميع المدراء والموظفين على الإنجازات والنتائح الطيبة التي تم تحقيقها خلال عام 2014.

لقد تمكنا وبحمد الله تعالى خلال هذا العام وبالرغم من كل التحديات والصعوبات التي تواجهها مختلف اسواق المال في العالم من تحقيق إنجازات ملحوظة ومتميزة سواء على الصعيد المالي أو على الصعيد الخدمي، حيث طرحنا خلال العام العديد من الخدمات والمنتجات المبتكرة وطورنا من الخدمات والمنتجات المصرفية القائمة، كما حققنا في نهاية العام صافي أرباح تعادل 1,354 مليون ريال قطري ونسب نمو ملحوظة بمعظم المؤشرات المالية، حيث بلغت نسبة النمو في صافي أرباح البنك 3.1% بالمقارنة مع عام 2013، وبلغت نسبة العائد على متوسط حقوق المساهمين 16.4% ونسبة العائد على متوسط الموجودات 1.93%.

وفي اجتماع مجلس الإدارة الذي عقد بتاريخ 20 يناير 2015، اعتمد المجلس مسودة البيانات المالية المدققة لعام 2014 وقرر تقديم توصية للجمعية العامة العادية لتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 4 ريال قطري للسهم الواحد وتوصية أخرى للموافقة على إصدار سندات دين ضمن برنامج سندات اليورو متوسطة الأجل لدى البنك. كما قرر المجلس أيضاً في ذات الاجتماع تقديم توصية للجمعية العامة غير العادية للمساهمين للموافقة على قيام بنك الدوحة مباشرة أو عن طريق شركة ذات غرض خاص إصدار أدوات رأس مال أساسي بمبلغ 2 مليار ريال قطري بحيث تكون أداة الإصدار هي أدوات رأس مال اساسي مؤهلة كرأس مال أساسي إضافي للإصدار في قطر وفقاً لشروط ومتطلبات مصرف قطر المركزي وتوصية أخرى لتعديل الفقرة الثالثة من المادة (9) من النظام الأساسي لرفع نسبة تملك الأجانب إلى 49% من أسهم رأس مال البنك. كما قرر المجلس في ذات الاجتماع دعوة الجمعية العامة العادية وغير العادية للمساهمين للانعقاد بتاريخ 4/3/2015 وفي حالة عدم اكتمال النصاب سوف يعقد اجتماع ثان بتاريخ 8/3/2015.

ونظراً للمتانة المالية التي يتمتع بها بنك الدوحة على المستويين المحلي والدولي فقد حصلنا وبحمد الله تعالى على تقدير واعتراف العديد من المختصين بالشؤون المالية والمصرفية، حيث حصل البنك بالإضافة إلى الجوائز التي حصل عليها في الأعوام السابقة على جائزة "أفضل بنك تجاري بالشرق الأوسط لعام 2014" من مجلة جلوبال بانكينج آند فاينانس وعلى جائزة "بيزَ 2014 – ما بعد النجاح" من الاتحاد العالمي للأعمال وجائزة "بنك العام للخدمات المصرفية المقدمة للأفراد" من انتربرايز آجيليتي كما حصلنا أيضاً على جائزة دوتشة بنك للتميز في نظام المعاملات الإلكترونية المباشرة باليورو وعلى جائزة "أفضل بنك تجاري إقليمي" من مجلة بانكر ميدل إيست وجائزة "أفضل بنك في مجال الخدمات المصرفية للأفراد في قطر" من مجلة ذا إيجان بانكر في سيدني، وحصل على جائزتي "أفضل بنك محلي في مجال الخدمات المصرفية للأفراد" و"أفضل بنك محلي في مجال التمويل التجاري" من مجلة إيجان بانكنع أند فاينانس.

كما ونود أن نشير إلى أن سعادة الشيخ فهد بن محمد بن جبر آل ثاني – رئيس مجلس الإدارة قد حصل أيضاً خلال العام على جائزة "التميز في قيادة الأعمال" من الاتحاد العالمي للشركات World Confederation of Business خلال حفل BIZZ 2014 الذي أقيم في إمارة أبو ظبي وعلى جائزة "أفضل رئيس مجلس إدارة في القطاع المصرفي القطري لعام 2014" من مجلة جلوبال بانكينج أند فايناس Global Banking and Finance.

ولفوز دولة قطر بتنظيم مونديال 2022 لكأس العالم فإننا نتوقع أن يكون هناك حركة متنامية بكافة القطاعات الاقتصادية بالإضافة إلى طرح المزيد من المشاريع التنموية خلال السنوات القادمة، ولهذا علينا جميعاُ مجلس وإدارة وموظفين تنسيق الجهود لاغتنام هذه الفرصة وتحقيق المزيد من الإنجازات، ونحن واثقون بأنكم أهل لتحمل هذه المسؤولية.

وأخيرا، لا يسعني إلا أن أكرر شكري وتقديري لكل من ساهم في تحقيق هذه الإنجازات، إذ لا يزال لدينا الكثير من العمل والأهداف التي نسعى إلى تحقيقها، وفقكم الله جميعاً، ولكم منا كل الدعم والمساندة.

عبد الرحمن بن محمد بن جبر آل ثاني
العضو المنتدب

بيان الخصوصية  |  شروط الاستخدام
Copyright 2012 by Doha Bank Qatar